• اخر المشاركات

سورية تردع تركيا .. أي ضربة ضد سورية سندمركم

أخبار سياسية و اقتصادية , دراسات و تحليلات

المشرفون: noooooooooooor, ali

سورية تردع تركيا .. أي ضربة ضد سورية سندمركم

مشاركةبواسطة وائل في الخميس يونيو 28, 2012 11:57 pm

سورية تردع تركيا .. أي ضربة ضد سورية سندمركم بقيادة الأسد الغضنفر ..
2012/06/23
خرقت السلطات التركية كافة الأعراف والمعاهدات والقوانين الدولية، التي تتحدث عن المجال الجوي، وملاحة الطيران والطيران العسكري، فدخول أي طائرة أجنبية إلى دولة أخرى محرم دولياً إلا بإذن من قبل الدولة التي ستمر بها الطائرة، وفي غير هذه الحالة تعتبر الطائرة التي تمر من أي دولة من دون إذن، مخالفة للقانون الدولي وتخرق سيادة الدولة التي بإمكانها إسقاطها بالنيران. وتحليق طائرة تركيا فوق المياه الإقليمية السوري على الحدود مع سورية، يعتبر خرقاً فادحاً للسيادة السورية، وبالتالي فإن إسقاط الدفاع الجوي السوري للطائرة هو عمل مصان ومحق ولا جدل فيه في القانون الدولي، لاسيما أن السلطة التركية هي من أعلن أن مقاتلة عسكرية إختفت عن الرادار فوق البحر المتوسط، جنوب غرب إقليم هاتاي الجنوبي على الحدود مع سوريا، بعد إقلاعها من قاعدة “ماتايا- إرهاك” الجوية عند الساعة 10:30 صباحاً بالتوقيت المحلي لتركيا، وقال التلفزيون التركي إن “طائرة تابعة لسلاح الجو التركي تحطمت في المياه الاقليمية السورية”، واعلنت السلطات التركية انها “فقدت الاتصال بالطائرة عندما كانت تحلق فوق البحر قرب الشواطئ الجنوبية الشرقية من البلاد”.

لقد حققت قوات الدفاع الجوي السورية إنجازاً كبيراً بإنزال الطائرة التركية “F-4″، حيث إستخدمت القوات السورية منظومة صواريخ “pantsir” المتطورة للدفاع الجوي والتي تحمل صواريخ متوسطة المدى”، وهذا ما أكدته مصادر عسكرية متابعة في حديث لـ”الخبر برس”، مشيرةً إلى أن “الدفاع الجوي السوري أثبت نجاعته وجدارته في التصدي لأي هجوم بالطائرات على سورية، حيث أن لديه منظومات كبيرة قادرة على إسقاط أهم الطائرات”. وأكد المصدر أن “القوات السورية فعلت حسناً عندما أسقطت الطائرة التركية، لكي لا يكرر الأتراك هذه المحاولة، حيث تم إيصال رسالة قوية إلى حلف شمال الأطلسي بأن الرد السوري الروسي حاضر لأية مغامرة في سورية”.
الإنجاز السوري أدى إلى أن يقوم رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان بالدعوة إلى “اجتماع ازمه مع قائد اركان الجيش والعديد من الوزراء في انقرة بعد اختفاء مقاتلة تركية الجمعة قرب الحدود السورية”. وهذا ما يؤكد أن الحكومة التركية تواجه حالة إرباك وضياع كبير، وأنها غير قادرة على خوض أية معركة ضد النظام السوري.
إن إرسال القوات الجوية التركية طائرة مقاتل إلى سورية له أهداف أربعة:
1ـ جس النبض السوري في الجرئة على الرد على أي ضربة عسكرية ضده.
2ـ معرفة مدى جهوزية القوات السورية لاسيما قوات الدفاع الجوي لصد أي عدوان ضد سورية.
3ـ إيصال رسالة من قبل حلف شمال الاطلسي الى سورية وروسيا في التحضير لضربة محتملة في سورية.
4ـ إستفزاز الدولة السورية وبالتالي تطوير المعركة مع تركيا لجر سورية إلى حرب يتم تحميلها مسؤوليتها.
وبما أن الرد السوري كان سريعاً وقوياً جداً ولا يتوقعه أحد، فإن له دلالات عدة أيضاً:
1ـ أن سورية جاهزة وحاضرة لصد أي عدوان عيلها.
2ـ أن السلاح الروسي أثبت فعاليته بالدفاع الجوي وأكد أنه من أفضل المنظومات الجوية.
3ـ أن روسيا أعطت سورية الضوء الأخضر في صد أي عدوان.
4ـ أن النظام السوري وعلى رأسه الرئيس الأسد لديه من القوة والقدرة ما يجعله يأخذ القرار في أية مواجهة عسكرية.
وبعد إنزال الطائرة التركية، فإن الأعداء الخارجيين لسورية من دول غربية وعربية، سيكونون امام قوة عسكرية إقليمية كبيرة قادرة على الدفاع عن بلادها، وتؤمن بأنها ستحقق الإنتصار من خلال المؤازة الروسية الإيرانية في صد أي ضربة خارجية. كما ان أعداء سورية سيحسبون من الان وصاعداً حسابات معقدة قبل التهور والتسرع في خوض مغامرة عسكرية، سيكون مصيرها الفشل والهزيمة ضد سورية. وقد أثبتت هذه التجربة أن الرئيس بشار الأسد قوي وشامخ كالجبل ولا يخاف من عرض العضلات ولا يستخدمه، بل إنه يقوم بالضرب مباشرةً ودون تردد.
وشاء الهوا ...
صورة العضو
وائل
عضو ماسي
عضو ماسي
 
مشاركات: 467
اشترك في: الأحد سبتمبر 03, 2006 9:33 am
مكان: الدمام السعودية -

العودة إلى سياسة و أخبار عربية وعالمية

المتواجدون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: Google [Bot] و 9 زائر/زوار

cron