• اخر المشاركات

قامت الكاتبه الجزائرية احلام مستغانمي بتحويل روايتها ذاكرة ا

سينما , فضائيات , مسرح , تلفزيون , أخبار فنية ...

المشرفون: إدارة الموقع, نورس

قامت الكاتبه الجزائرية احلام مستغانمي بتحويل روايتها ذاكرة ا

مشاركةبواسطة nourma_fahoom في الأحد إبريل 11, 2010 9:49 pm

قامت الكاتبه الجزائرية احلام مستغانمي بتحويل روايتها ذاكرة الجسد الى مسلسل تلفزيوني وقد اختارت الكاتبه احلام نجمة ستار اكاديمي الجزائرية امل بشوشه بقيامها ببطولة المسلسل وسوف يخرج المسلسل المخرج السوري نجدت انزور وسوف يوزع اماكن التصوير بين فرنسا ولبنان والجزائر وتونس
البطلان جمال سليمان وأمل بوشوشة (ستار أكاديمي) في تجربتها التمثيليّة الأولى.
وبعدما ظلّ تنفيذه معلّقاً لسنوات، سيُعرض المسلسل المقتبس عن الرواية الشهيرة، خلال الموسم الدرامي المقبل باللغة العربيّة الفصحى، بمشاركة رفيق علي أحمد، وجهاد الأندري، والسوري مجد رياض، وحشد من الممثلين العرب، وخصوصاً من بلد المليون شهيد، حيث تدور أحداث الرواية، وتروي فصولاً من التاريخ الحديث للجزائر.
تستغل مستغانمي المناسبة، لتعترف بأن اللقاء المباشر مع أهل الصحافة يحرجها، معتبرةً»أنني اعتقدت دوماً، أنّ في كل ضوء خيانةً للكتابة.
وكلّما تقدم بي الحبر، تعلمت أن أتحاشى المظاهر الاحتفائية، لكن ما كان من مفر هذه المرّة».
وأضافت«أقنعت نفسي بأن الاحتفال ليس بي، بل بـ«ذاكرة الجسد».
مضى على كتابة مستغانمي لروايتها الشهيرة 17 عاماً، لكنها تقول:«كلما أردت أن أترك العمل خلفي، وجدته أمامي.
قضيت أربع سنوات في كتابتها وما بقي من عمر «قضيته» في الدفاع عنها، مع أننا نكتب رواياتنا لتدافع عنّا»، تاركة للعمل التلفزيوني أن«يقنعنا بأن كل عمل أدبي هو حقيقة بصريّة».
ولعلها باتت تؤمن بأن للمخرج رؤيته الخاصة، لذا تعطيه عذراً إذا لم ينقل رؤيتها، »فهو ليس مطالباً بأن يكون من فصيلة حبري، لأنه خلّاق آخر يشارك الكاتب في النص«.

ينحني جمال سليمان أمام نص الرواية»الاستثنائية ليس فقط بسبب لغتها الأدبيّة الرفيعة، وهذا التقصي الحسّاس للنفس البشريّة في لحظّة حب»، مثنياً على كيفية تخيّلها المأزق العاطفي لذلك الرجل الذي فقد ذراعه خلال الحرب.
وأضاف إنّ«الرواية تصوّر أيضاً مسيرة أشخاص وسيرة وطن».
يدرك سليمان التحدي في نقل رواية بهذا الحجم إلى الشاشة الصغيرة،«كل من قرأ الرواية وضع سيناريو خاصاً، وشكل أبطالاً وشكل المدن والأحياء، مدركاً صعوبة نقلها إلى عمل بصري».
وتدور أحداث الرواية حول الرسّام الجزائري خالد بن طوبال، الذي تطوّع في صفوف المجاهدين خلال الحرب الجزائريّة، وفقد ذراعه.
ويصور العمل قصّة حبه مع«حياة»، الفتاة الجزائريّة ابنة مناضل جزائري كان صديقه أثناء ثورة التحرير، لكنه قتل خلال الحرب ضد الاحتلال الفرنسي.
وستقع حياة في حب كاتب فلسطيني يناضل من أجل القضية الفلسطينيّة.
من جهتها الكاتبة ريم حنّا، تدرك خطورة تحويل رواية ذائعة الصيت«لم أكن أتوقع أن يكون تحويل عمل أدبي إلى مسلسل تلفزيوني بهذه الصعوبة»، مشيرةً إلى أن«الرواية كنز من اللغة، وسأغرف ما أستطيع من هذا الكنز لأحوّله إلى صراع درامي تلفزيوني».
وتطمئن نفسها بأن«جمال سليمان سيكون الحامل الرئيسي للعمل في شخصية خالد بن طوبال، الذي يحكي أحداث الرواية بالفصحى، متخوّفةً من عدم تقبّل الجمهور للغة العربيّة الفصحى، علماً بأن فيها جملاً معشّقة بعبارات جزائريّة».
قبل أن تصل الرواية إلى أيدي ريم حنّا، مرّت على أكثر من سيناريست سوري، لكنّ الصدام كان دوماً مع الكاتبة الجزائريّة بسبب عدم التقاء وجهات النظر عند رؤى موحّدة.
تجيب حنا عن هذه النقطة ممازحة بأن«يأس أحلام مستغانمي جاء لمصلحتي».
لكنها تعتقد بأنها لن تكون راضية لأنها مسكونة بتصورها لهذه الرواية ورؤيتها للشخصيات، و»عليّ أن أفصل بين الرواية والنص التلفزيوني، وإلّا فستظل المعوقات تمنعني من الجنوح بشخصياتي».
وبعد«ذاكرة الجسد»، سينفّذ المخرج مروان بركات لحنا مسلسل«المثل الأعلى» المرشح لبطولته بسام كوسا، وسيعرض في رمضان 2011.
يبقى أنّ مسلسل«ذاكرة الجسد»مخاطرة تلفزيونيّة تخوضها قناة«أبو ظبي»، فهل سيتمكن من تحقيق النجاح المرجوّ، أم يكون مصيره كالكثير من الروايات التي أُجهضت حين انتقلت إلى الشاشة؟
GOd Is Love

صورة
صورة العضو
nourma_fahoom
مشرف
مشرف
 
مشاركات: 1678
اشترك في: الجمعة سبتمبر 16, 2005 7:37 pm

العودة إلى Multimedia & Entertainment

المتواجدون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 5 زائر/زوار

cron