صفحة 1 من 1

قاموس أكسفورد يودع نسخته الورقيّة

مشاركةمرسل: الجمعة سبتمبر 03, 2010 10:46 pm
بواسطة Mr Digital
لن يستطيع أحد في المستقبل التجول في قاموس أكسفورد باللغة الإنجليزية إلا عبر الإنترنت.

لندن: قال مسؤول في مطبعة جامعة أكسفورد، الناشر الوحيد للقاموس الذي حمل نفس الاسم، إن الطلب على نسخة الإنترنت في ازدهار متنامٍ ويتفوق الطلب عليها أفضل بكثير من الإصدارات المطبوعة. وبحلول الوقت الذي يستغرقه مؤلفو القاموس للانتهاء من تحديث آخر طبعة يشكك الناشرون أن هناك سوقا مربحة للإصدارات المطبوعة من القاموس.

وتجذب الطبعة الإنترنتية من قاموس أكسفورد الإنجليزي نحو مليوني مشترك شهريا، بينما بيع الإصدار المطبوع من القاموس وهو مكون من 20 جزءا بـ750 جنيها إسترلينيا للنسخة الواحدة، بإجمالي نحو 30 ألف نسخة منذ الطبعة الأولى عام 1989، بما قيمته نحو 1.5 مليون إسترليني.

وقال ناشر القاموس: "في الوقت الحاضر نعاني طلبا متزايدا على نسخ الإنترنت من قبل المشتركين، ومع ذلك بالتأكيد سنفكر في الإصدارات المطبوعة إذا ما حدث تغيير في المستقبل من إقبال عليها".

من جهته قال نايغل بورتوود، الرئيس التنفيذي لمطابع جامعة أكسفورد إن الطلب المتزايد على سوق القواميس الإلكترونية سيؤثر سلبا أيضا على قواميس الجيب الصغيرة. وأكد أنه على الرغم من ذلك فإن مطبوعات جامعة أكسفورد ليست لديها خطط لعدم طباعة قاموس أكسفورد ما دام هناك طلب كافٍ. وأوضح أنه من السابق لأوانه التكهن بما إذا كانت السوق الرقمية للقواميس ستمحو تماما الإصدارات المطبوعة.