• اخر المشاركات

حكم الأكثرية وتلك هي المعارضة!!

أخبار سياسية و اقتصادية , دراسات و تحليلات

المشرفون: noooooooooooor, ali

حكم الأكثرية وتلك هي المعارضة!!

مشاركةبواسطة الركن الحر في الجمعة يونيو 19, 2009 10:35 am

حكم الأكثرية وتلك هي المعارضة!!

· للأسف المعارضة غير منسجمة وهي رافعة لمشاريع الأكثرية!!

· لبنان على حاله وهو مطلب لسياسة الغرب والشرق الأستخباراتية!!

بقلم | جهاد أيوب

من حق الموالاة التي فازت بالانتخابات اللبنانية الأخيرة، وليس مهما كيفية الفوز، المهم أنها في النتيجة تمكنت من الفوز المستغرب، وصفع فوزها المعارضة، من حقها أن تتسلم ما تبقى من حكم في دولة متهالكة، دولة تقع تحت مديونيات هائلة بسبب سياسة الراحل رفيق الحريري المالية، ومن بعده سياسة فؤاد السنيورة الأفلاسية، ومن ثم استغلال دول الاعتدال العربي لها، ورغم ما دفعته السعودية من مال لا تأكله النيران في الانتخابات الأخيرة وتناسوا البلد وديونه، وظل أكثر من مديون، وشعبه يعيش تحت هاجس الفقر القريب !!

من حق هذه الأكثرية المدعومة من عرب الاعتدال ومن أميركا وإسرائيل أن تحكم في بلد لا ينجح فيه حكم أي أكثرية، خاصة كهذه الأكثرية المتناحرة من أجل المال والكراسي، ولكن من حق المعارضة أن تكون معارضة، فكيف بها تريد المشاركة في الحكم، وتريدنا أن نصدق أنها معارضة؟!

كنا في السابق نطالب بالمشاركة لأسباب عدة، منها إسقاط مشروع الصهاينة، والذي يسعى لتضخيم البعد الطائفي، ولكن وللحق، وقبل وخلال الانتخابات ذهبت الأكثرية وإعلامها إلى أبعد من النعرة الطائفية والمذهبية، بل وصلت إلى العنصرية المتخلفة، وتصالح معها الخطاب الإسرائيلي بشكل مريب، وبقيت المعارضة خائفة، ولم تنل غير الفشل في الداخل، و ظل الوطن على حاله في نظام طائفي لا يستطع أحد أن يلغي أصغر عنصرية طائفة فيه!!

اليوم لا حاجة للمعارضة أن تشارك في الحكم، وعليها أن لا تخاف من المشروع الطائفي، بل وجب منها أن تحسم بتصرف قاس وسريع وجود كل ما هو يسعى لزيادة الشحن العنصري والمذهبي، عليها أن تبتعد عن أن تكون المفعول به، وأن لا تبقى خارج الواقع في خطابها، فهي الشريك الفعلي والواضح في كل ما فعلته الموالاة، وهي التي أمنت الغطاء الشرعي لكل خطأ ارتكبته الموالاة بقصد أو من غير قصد، وهي التي أوصلت حكومة السنيورة إلى ما وصلت إليه من تجاهل طائفة أساسية في البلد، وسرق حكومته أموال المساعدات لمستحقيها من أهل الضاحية والجنوب بعد حرب تموز، وهي التي مكنت حكومته من تفكيك الكثير من أجهزة الدولة، وبالأخص الأمنية منها، وهي التي تجاهلت معاناة الناس الاقتصادية، وتركت الموالاة تسير وتخطط وتشكل كما تشاء دون أي مساءلة، فقط كانت تبرر ما تتهم به من قبل الموالاة، وعاشت أربع سنوات تنتظر ما ستقوله الموالاة عنها كي تنطق بكلمة جدلية دفاعية!!

المعارضة في لبنان غير منسجمة، ولا تجتمع، ولا يوجد لديها أي برنامج مشترك سوى ما هو يعنى بالدفاع عن سلاح المقاومة، وفي لحظة الجد يترك الأمر لخطاب حزب الله، هذا يتطلب من أركان المعارضة وقفة سريعة، وقراءة واقعها، وتحديد وجودها وطلتها ومواقفها وخطابها، ومشاركتها في الدولة وليس الحكم!!

من الحماقة أن تدخل المعارضة الحكم، عليها ترك الموالاة تحكم، فهي نالت الأكثرية، وكذبة وطن التوافقات يجب أن لا تتكرر، وفي الحقيقة هو وطن المصالح والسرقة في الحكم، وتجاهل الناس، حتى غدت الناس تتستر على فساد أهل الحكم وتنتخبهم، على المعارضة ترك الموالاة تقدم طريقتها وأسلوبها بالحكم حتى لا تستمر بالقول أن المعارضة هي التي تسببت بفشلها، وأنها أي المعارضة قد قاطعت الحكم بعد أن شاركت فيه، وأوقعت الموالاة بمشاكل أعاقت تطور البلد ونجاح الحكومة حسب قول أصوات الموالاة!!

اتركوا الموالاة تحكم، وراقبوها كي تحاكموها، ودعوا من انتخبها يتحمل نتيجة فعلته، ولا تكونوا شهود الزور كما كنتم طيلة السنوات الأربع الماضية!!

لا تستطيع الموالاة أن تطالب بسلاح حزب الله أو التطاول على المقاومة، وصفعة 7 أيار شاهدة أمامها، ولن تكرر فعلة 5 أيار الحمقاء، ولن تنجر إلى صلح مع إسرائيل مهما كبرت صفحات علاقتها بواسطة أميركا، وتلاقت مع مصالحها، فهذا الموضوع أصبح محسوما عند المقاومة، ولا تساهل به بعد اليوم!!

لبنان مقبل على انقسامات خطيرة، نعم نعرف هذا، ومتى كان لبنان عكس ذلك، وعلى المعارضة أن تترك الموالاة لتتخطى هذه المرحلة التي صنعتها بأيديها ومن خلال شبكة مصالحها مع الغرب ودول الاعتدال العربي، وهذه الانقسامات لن تضيع الوطن لأن سياسة الغرب والشرق تريده، فهو حاجة ماسة لمشروعهما ولاستخباراتهما، من هنا الموالاة بحاجة لمشاركة المعارضة في السنوات الأولى من حكم الأكثرية كي تستغل المعارضة مرة جديدة، وستعلق عليها كل تأمرها وفشلها في الحكم، وتلاشي خدمة من انتخبها، فهل ستدرك المعارضة أنها رافعة ليس أكثر، وتسارع بالابتعاد عن ذلك؟!!
الركن الحر يستقبل مشاركاتكم مباشرة دون اشتراك مسبق في المنتدى
تكلم و عبر عن رأيك و اهتماماتك دون حواجز .....
اضغط هنا للمشاركة

ملاحظة: إن ما ينشر في الركن الحر و المنتدى بشكل عام يعبر عن رأي صاحبه فقط و ليس بالضرورة رأي إدارة الموقع.
صورة العضو
الركن الحر
مشرف
مشرف
 
مشاركات: 624
اشترك في: الثلاثاء أغسطس 01, 2006 11:57 am

العودة إلى سياسة و أخبار عربية وعالمية

المتواجدون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر

cron