• اخر المشاركات

هؤلاء تأمروا وقتلوا رفيق الحريري

أخبار سياسية و اقتصادية , دراسات و تحليلات

المشرفون: noooooooooooor, ali

هؤلاء تأمروا وقتلوا رفيق الحريري

مشاركةبواسطة الركن الحر في الأربعاء مايو 13, 2009 11:59 am

هؤلاء تأمروا وقتلوا رفيق الحريري

· اغتياله بين مادسن وديك تشيني وأكذوبة سعد وتضليل الشارع!!

· تجاهل ما قاله الصحفي من قبل من تشدق منذ اغتيال الحريري بالحقيقة وبالأخص سعد الحريري يعني إما أنهم شركاء بالجريمة وإما لا يريدون الحقيقة لمكاسب سياسية زعاماتية فارغة!!

بقلم | جهاد أيوب

لا جديد في تصريحات الصحفي الأميركي واين مادسن الأخيرة بالنسبة لكثير من اللبنانيين، والتي أكد من خلالها حقيقة من اغتال رفيق الحريري وإيلي حبيقة بالأدلة والبراهين، فبعد عملية الاغتيال الشارع العربي وكل المسؤولين فيه تحدثوا في سرهم وفي العلن عن أن أميركا وإسرائيل وبعض العرب وراء تلك الجرائم، حتى من اتهم سورية بفجوره علنا كان في جلساته الخاصة والسرية يعلن عكس ما يشيعه في النهار، و وصل الأمر عند سعد الحريري بالقول منذ أيام أن اتهامه لسورية في قتل الحريري هو اتهام سياسي، بعد أن سرب وقال وباح ورفع صوته وعملائه ومن يدفع لهم في الإعلام العربي والغربي وإعلامه اللبناني بأن سورية والضباط الأربعة هم وراء عملية الاغتيال، لا بل وعد بتنفيذ حكم الإعدام خلال ساعات، واستمر هو وزمره وإعلامه باستغلال دم الجريمة والاتهام لمكاسب سياسية تافهة في الداخل اللبناني، وهذه التصرفات زادت في الحقد على سورية، وفككت المجتمع اللبناني إلى جماعات مفككة، وسمحت لخطابها أن يكون إسرائيليا بقصد أو من غير قصد، ووقفت ضد المقاومة بكل مطالبها المحقة!!

الأميركي واين مادسن كشف عن أن الوليات المتحدة هي التي قررت وخططت ونفذت عملية اغتيال الحريري لافتعال مشكلة عربية عربية، ولزيادة النعرة السنية الشيعية الموجودة أصلا فقط تحتاج إلى من يحركها، وقدم واين براهينه على أن ديك تشيني هو صاحب الفكرة ومتابع تفاصيلها، وحامي منفذيها، ومشرع الإعلام العميل لها، ومع ذلك لم تحرك السعودية وزير خارجيتها وإعلامها ساكنا لمعرفة صحة ما يقوله واين، ولم يستطع سعد الحريري بكل فجوره الإعلامي أن يقف أمام تصريحات فيها أدلة قاطعة عن الذي قتل والده، كأنه لا يريد الحقيقة!!

لم نسمع من سعد الحريري رده حول تصريحات واين مادسن الأميركي العلنية، ولم يصيح كي يحقق مع الصحفي في تلك المحكمة الدولية المفبركة التي يدفع لها من تعب الشعب اللبناني الفقير، ولم يرتكب إعلامه وإعلانه فعل الجرأة، وإعلام دول الاعتدال الممتدة من السعودية إلى مصر مبارك والأردن وبعض دول الخليج من المطالبة بالتحقيق معه، أو الإشارة إلى ما باح به لعلمهم بصحة أقواله، وربما لخوف ممولهم من فضيحة لهم ولأنظمتهم في الشراكة المعنوية وربما المادية في الجريمة، والمضحك ذاك الجمهور المتطرف والطائفي الذي هلل وكبر ورقص لاتهامات زمر 14 شباط لسورية والمقاومة استمراره في تطرفه دون أن يلتفت إلى حقيقة من خطط ومن نفذ، ومن قتل الحريري، ودون أن يحاسب زعاماته على خديعتهم طوال السنوات الأربع الماضية بعد أن أدخلوهم في حقد طائش لا قيمة له، وأوصلوهم إلى مصادقة العدو التاريخي، وطلبوا منهم أن ينزلوا إلى الشارع لفعل الشغب بحجة أن من يشاركهم في الوطن هو العدو الأول لهم، وأيضا لم يطلب هذا الشارع من سعدهم أن يشرح لهم ماذا يقصد من أن اتهام سورية اليوم هو اتهام سياسي بعد أن كان مباشرا في الاتهام!!

لا نفهم هذا الصمت المميت من قبل سعد وتوابعه حول تصريحات واين مادسن الموثقة والتي تحدث عنها العالم، ولا نعرف هذا التحرك القضائي اللبناني التابع للموالاة في تحريك دعوة قضائية ضد الوطني ميشال سماحة لأنه تحدث عن خطأ قضائي في قضية الضباط الأربعة، ولو أن المحكمة الدولية أتت بديك تشيني وأعدمته لارتكابه الجريمة سيبقى من سيتبقى من 14 شباط وإعلام السعودية وسعد بفعل الكذب، وبتبريرات واهية مضحكة حاقدة على ذواتها، وسيستغلون جمهورهم أكثر ما دام هذا الجمهور باع ضميره في صندوق إعاشة، خاصة أن في لبنان لا أحد يحاسب زعاماته المضللة بسبب التركيبة الطائفية الجاهلة!!

تجاهل ما قاله واين مادسن من قبل من تشدق منذ اغتيال الحريري بالحقيقة وبالأخص سعد الحريري يعني إما أنهم شركاء بالجريمة، وإما لا يريدون الحقيقة لمكاسب سياسية زعاماتية فارغة!!
الركن الحر يستقبل مشاركاتكم مباشرة دون اشتراك مسبق في المنتدى
تكلم و عبر عن رأيك و اهتماماتك دون حواجز .....
اضغط هنا للمشاركة

ملاحظة: إن ما ينشر في الركن الحر و المنتدى بشكل عام يعبر عن رأي صاحبه فقط و ليس بالضرورة رأي إدارة الموقع.
صورة العضو
الركن الحر
مشرف
مشرف
 
مشاركات: 624
اشترك في: الثلاثاء أغسطس 01, 2006 11:57 am

العودة إلى سياسة و أخبار عربية وعالمية

المتواجدون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 4 زائر/زوار

cron