• اخر المشاركات

غزة تصرخ ولا أحد يجيب

أخبار سياسية و اقتصادية , دراسات و تحليلات

المشرفون: noooooooooooor, ali

غزة تصرخ ولا أحد يجيب

مشاركةبواسطة صفوان طرابلسي في الأربعاء نوفمبر 12, 2008 12:31 pm

غزة – فلسطين الآن –
بالرغم من الصمود الأسطوري الذي حققه أهلنا في قطاع غزة في مجابهة العدوان الإسرائيلي وحصاره الجائر الذي استمر لقرابة السبعة عشر شهرا وحصد أرواح ما يزيد عن 255 ضحية، فإن آهات المرضى وآلام الجرحى وأوجاعهم لم تحرك ساكنا في ضمائر المجتمع الدولي والعالمين العربي والإسلامي الذين ما فتئوا يمارسون هوايتهم المفضلة عبر الصمت الرهيب لما يرتكب من جرائم إبادة بحق القطاع المحاصر.

فما زالت معابر القطاع حتى هذه اللحظة موصدة في وجوه المسافرين من المرضى والمراجعين الذين هم بأمس الحاجة للعلاج في مستشفيات الخارج والداخل المحتل، وما زال الاحتلال الإسرائيلي يبتز المواقف من شعبنا عبر رفضه غير المبرر السماح بإدخال الأدوية والمستلزمات الطبية والمعدات اللازمة لعلاج المرضى، حتى باتت مخازن وزارة الصحة خالية عن بكرة أبيها إلا من كميات محدودة من الأدوية لا تكاد تكفي لأيام أو أسابيع.

ففي إحصائية أخيرة صادرة عن الإدارة العامة للصيدلة كشفت أن 95 صنف من الأدوية الأساسية في مخازن الوزارة أصبح رصيدها صفر، بالإضافة إلى 200 صنف من المهمات الطبية أصبح رصيدها هي الأخرى صفر، ما ينذر بكارثة إنسانية خطيرة ومحتمة قد تودي بحياة العشرات من المرضى الذين تتكدس بهم أسرة مستشفيات القطاع الجريح.

ولم تكن هذه آخر فصول المأساة .. بل استفحل الحصار بأذرعه الكريهة ليشدد الخناق على المرضى الذين أنهكهم المرض وقلة العلاج، فهو ما زال يصر على منع ضخ الوقود اللازم لتشغيل محطة كهرباء غزة، ليجعلها بقعة من الظلام الدامس الموحش، موجها بعنجهيته المتغطرسة ضربة جديدة مؤلمة للقطاع الصحي، ليتلاعب بمصير وأرواح العشرات من المرضى.

فهناك المئات من مرضى الفشل الكلوي، وهناك عشرات الحالات الحرجة في أقسام العناية الفائقة، فضلا عن الأطفال المتواجدين في أقسام الحضانة، والذين تتوقف حياتهم بانقطاع التيار الكهربائي، ولكن على ما يبدو أن الاحتلال أراد تصفيتهم جميعا وإنهاء حياتهم غير آبه لما بهم من أمراض وأسقام وآلام.

وقالت الوزارة في بيانها "إننا في وزارة الصحة إذ نعلن دق ناقوس الخطر، فإننا نوجه نداء استغاثة إلى جميع أحرار وشرفاء العالم بضرورة التحرك الفوري والعاجل لإنهاء هذه الإبادة الوحشية بحق أكثر من مليون ونصف مواطن بين أصحاء ومرضى، كما نطالبهم بالضغط على الاحتلال الإسرائيلي من أجل فتح المعابر والسماح بإدخال الأدوية والمستلزمات الطبية وتمكين العشرات من المرضى بمغادرة القطاع للعلاج.

وأضافت "أننا ندين هذا الصمت الرهيب للعالمين العربي والإسلامي والمجتمع الدولي الذي يقدم الغطاء المتين للاحتلال الإسرائيلي لارتكاب المزيد من الجرائم بحق الشعب الفلسطيني، وندعوهم للوقوف عند مسئولياتهم الأخلاقية والقانونية لإنهاء فصول الجريمة البشعة، وإلا فإن دماء الأبرياء من الشعب الفلسطيني ستبقى لعنة تطاردهم في حياتهم وتؤرق مضاجعهم إلى الأبد" .
الشمعة تحترق مرة واحدة لكي يرى الناس أما أنا فأحترق ألف مرة لكي أراكي أنت
صفوان طرابلسي
عضو ماسي
عضو ماسي
 
مشاركات: 272
اشترك في: الجمعة يناير 04, 2008 9:13 pm
مكان: tartous - alhamrat

العودة إلى سياسة و أخبار عربية وعالمية

المتواجدون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 6 زائر/زوار

cron