• اخر المشاركات

أدوية أطفال مجرثمة وأخرى مزورة من إنتاج معمل ابن زهر

أخبار شاملة , استثمار , قرارات جديدة ...

المشرفون: Dr Rabie, ali

أدوية أطفال مجرثمة وأخرى مزورة من إنتاج معمل ابن زهر

مشاركةبواسطة Dr Rabie في الثلاثاء يونيو 26, 2007 5:55 pm

إن الأدوية المصنعة سورياً أو حتى المصنعة وفق امتيازات هي ارخص وقد يكون بعضها أجود بكثير من مثيلاتها المستوردة من الشركة المانحة للترخيص ذاتها... لأن منتجينا وأصحاب المعامل الدوائية الوطنية لا يعملون بعقلية تجارية وذهنية ربحية، وإنما يؤدون رسالة وطنية، لذا أثبت دواؤنا موجودية بل اخترق الأسواق الخارجية ونافس كبرى الشركات المحترفة في صناعة الدواء بكفاءة عالية ولافتة لأنه مسلح بخاصتي الجودة والسعر المنخفض قياساً بمثيلاته.. وقلنا في الزاوية ذاتها ما نعانيه وتعاني منه ادويتنا ليس في الدواء المستورد بالطرق النظامية بل في الدواء المهرب ولا تقتصر هذه المشكلة في أطيافها على شركات صناعة الأدوية بل تمتد لتؤذي مواطننا لأنه دواء غير معروف المنشأ ومبهم الهوية؟ أو يحمل اسم شركات عالمية في حين تم تحضيره على متن بواخر عائمة في عمق المياه الدولية بعيداً عن الأنظار والرقابة والمحاسبة ولا علاقة لهذه الشركات العالمية بتصنيعه وغالباً ما يكون هذا الدواء المطبوخ في غياهب البحار خالياً من أية مادة فعالة ويقتصر على وجود مساحيق وبودرة لا تنفع بل قد تضر دست في علب ذات أشكال وألوان ونقشت عليها أسماء شركات عالمية، وهذه المعامل العائمة تبث سمومها لدول العالم الثالث والفقيرة فقط وكنا قد ختمنا زاويتنا انذاك بالقول: الأجدر تقديم العون والدعم المادي والمعنوي لانعاش المؤسسات الوطنية الدوائية بجناحيها العام والخاص وهذه هي الضمانة الحقيقية والدائمة... وبعد... نعود إلى تفاصيل الحكاية. ‏
منذ شهر جاءناعدة مواطنين عرفونا على أنفسهم بأنهم فنيون يعملون في معمل ابن زهر للأدوية وقالوا إن المعمل كله تجاوزات فقلنا لهم هذا الكلام خطير وفيه مسؤولية كبيرة، ويحتاج إلى وثائق وشواهد أجابونا بأن الوثائق بحوزتهم ... قلنا هذا جميل بل نطلب منكم أن تكتبوا هذا بخط اليد وبالتفاصيل ففعلوا. ‏ ‏

نحن عمال شركة ابن زهر للصناعات الصيدلانية نعرض ما يلي: ‏

إن شركة ابن زهر للصناعات الصيدلانية تقوم بأعمال غير مشروعة في صناعة الدواء وذلك لكسب أكبر مردود من الأرباح وبسبب طمع المديرين في كسب المال الحرام على حساب ارواح الناس ومن هذه الأعمال: ‏

    1 ـ تصنيع دواء محلي في الشركة وبيعه في السوق على أنه اجنبي كما هو واضح في النشرة والكرتونة واللصاقة والألمنيوم. ‏

    2 ـ إعادة تجديد تاريخ الصلاحية لمواد منتهية الصلاحية أو قيد الانتهاء بإعطائها تاريخاً جديداً وهناك بعض العمال يشهدون على ذلك. ‏

    3 ـ تحويل طبخات مجرثمة إلى نماذج طبية وإعطاؤها إلى الأطباء
مثل:

آ ـ طبخة بين ورون رقم 100325 ‏

ب ـ طبخة تالفو سيلن رقم 100298 ‏

4 ـ بيع طبخات مجرثمة الى السوق خاصة بالأطفال مثال: طبخات انفاكون رقم/ 110719/ و/ 110720/ وأيضاً بيع وجبات شراب مالوكس بلس خاصة بالحرقة في السوق ويتم سحبها من السوق حيث تم استرداد جزء وبيع جزء آخر منها. ‏

آ ـ وجبة مالوكس بلس معلق رقم110900 بيعت في حماه وإدلب تم استرداد جزء من حماه فقط والبقية في السوق. ‏

ب ـ وجبة مالوكس بلس معلق رقم /120008/ هناك تعليمات من الادارة بسحبها من السوق ولم يسترد منها شيء حتى الآن وبيعت في محافظات طرطوس ـ اللاذقية ـ حماه ـ حلب ـ الحسكة. ‏

5 ـ شراء مواد أولية من السوق الحرة ومن محلات غير مرخص لها ويمكن أن يكون مرخصاً لها مثال/ السمان/ وهناك حق للشركات المرخص منها بعدم شراء المواد الأولية إلا منها ولكن بائعي الضمير يقومون بشرائها من تلك الأماكن لتحقيق أعلى ربح على حساب شعبنا ويقومون أحياناً بشرائها من الهند والصين وباكستان وبأسعار أرخص من الشركة الأم. ‏

6 ـ مستودعات تخزين المواد والتعبئة والتغليف منافية بشكل تام لشروط الصحة حيث تتعرض للمطر والغبار والحشرات والرطوبة وخاصة تيوبات المراهم وقسم الأمبول والمخدر السني من امبولات وفيالات وخرطوش وزجاج شراب وقطارات انفاكون للأطفال وعبوات بلاستيك للحبوب وغيرها. ‏

7 ـ إعادة غسيل زجاج الشرابات بعد تفريغها من موادها بشكل بدائي بوساطة الايدي العاملة. ‏

8 ـ وضع عدد من الطبخات على رقم واحد وذلك من اجل تمريرها على وزارة الصحة لأنها تحتاج الى موافقة. ‏

9 ـ بيع وجبات الى السوق قبل ان تأخذ موافقة من المخبر وذلك من اجل اشباع حاجة السوق على حساب الفقراء دون العلم ما نتيجتها ودليل ذلك الطبخات التي تتم اعادتها. وكل هذه الأمور تحدث بعلم كل المديرين من المدير العام الى أصغر مدير ومنهم المدير التجاري وفريد سلمان ومدير الرقابة د. هيثم الجسري والمدير الفني نبيل نور الدين وغيرهم.
أما الوثائق فهي عينات من الدواء المسحوب والمجرثم والـ (c.d) الذي يبين بالصور العادية والفيديو عمليات التخزين والجرعة والتلوث والتصنيع وعينات من الادوية المسحوب بعضها من المحافظات مثل الحسكة وادلب وحماه... وبعضها تم توزيعه في بقية المحافظات مثل طرطوس واللاذقية ولم يتم سحبه... وعينات من اللصاقات واغطية وعبوات البانادول ورشتيات... ‏

ہ قلنا لهم اتركوا الامر قليلاً لان وقت النشر غير مناسب... وبعد مرور عدة أيام وعندما حان الوقت المناسب وبعد دراسة الوثائق اتصلنا بالدكتور نائل النابلسي مدير عام معمل ابن زهر للادوية وتم تحديد موعد هو يوم الاثنين 4/6/ 2007 الساعة/12/ ظهراً وتم اللقاء بموعده وهنا نسجل لادارة المعمل حسن الاستقبال والضيافة والإذن بالتصوير. عندها قدمنا للمدير النابلسي أسئلتنا وهذه صورة طبق الاصل عنها: ‏

1 ـ هناك معلومات تقول انكم تصنعون دواء محلياً في الشركة وتبيعونه في السوق المحلي على انه اجنبي. ‏

2 ـ إنكم تقومون بتجديد تاريخ الصلاحية لمواد منتهية الصلاحية واعطائها تاريخاً جديداً. ‏

3 ـ إنكم تقومون بتحويل طبخات مجرثمة الى نماذج طبية واعطائها الى الاطباء مثل: ‏

ا ـ طبخة بين ورون رقم/100325/ ‏

ب ـ طبخة تالفوسيلن رقم /100298/
4 ـ قمتم ببيع طبخات مجرثمة الى السوق وخاصة للاطفال مثل طبخات انفاكون رقم/110719/ و/110720/ وايضاً بيع وجبات شراب مالوكس بلس خاصة بالحرقة للسوق المحلية تم سحب بعضها من السوق وبيعت كميات كبيرة منها ‏

آ ـ بيع وجبة مجرثمة من مالوكس بلس معلق رقم/ 110900/ ‏

بيعت لمحافظتي حماه وادلب .. ثم تم استرداد جزء من حماه فقط ‏

5 ـ وقمتم ايضاً ببيع وجبات مجرثمة من مالوكس بلس معلق رقم/120008/ وصدرت تعليمات منكم بعد انكشاف امرها بسحبها من السوق ولم يسترد شيء منها... وبيعت الى محافظات طرطوس ـ اللاذقية ـ حماه ـ حلب.. والحسكة. ‏

6 ـ تقومون بشراء مواد اولية من السوق الحرة ومن محلات غير مرخص لها ومرخص لبعضها مثل السمان وهناك اتفاق مع الشركات المرخصة بعدم شراء مواد اولية إلامنها.. وهذه المواد تشترى من الهند والصين وباكستان وبأسعار ارخص من الشركة الام.
7 ـ إنكم تقومون باعادة غسيل زجاجات الشرابات بعد تفريغها من موادها بشكل بدائي وبوساطة ايدي العمال فقط، ومستودعات تخزين المواد والتعبئة والتغليف غير مناسبة للشروط الصحية حيث تتعرض للمطر والغبار والحشرات والرطوبة وخاصة تيوبات المراهم وقسم الامبول والمخدر السني وقيالات وخرطوش وزجاج شراب وقطارات الانفاكون للأطفال وعبوات بلاستيك للحبوب وغيرها. ‏

8 ـ تقومون بوضع عدد من الطبخات على رقم واحد وذلك من اجل تمريرها على وزارة الصحة لانها تحتاج الى موافقة مسبقة. ‏

9 ـ تقومون ببيع وجبات الى السوق قبل ان تأخذ موافقة من المخبر والدليل على ذلك الطبخات التي تمت استعادتها مع المحافظات المذكورة. ‏

10 ـ هذه التجاوزات تتم بمعرفة المدير التجاري ومدير الرقابة والمدير الفني... بعدها انتهى اللقاء وتركنا للادارة حرية الرد على الاسئلة على ألا تطول ومرت الايام والايام ونحن ننتظر... ولسنا بوارد عرض ماجرى معنا في تلك الفترة او مع الفنيين الذين قدموا لنا الوثائق والمعلومات والمعطيات،. ‏

وفي 8/3/2007 حضر إلينا احد الشاكين وقال ان هناك محاولات لاسكاته.. قلنا له نريده خطياً فكتب.. ونقلناه أيضاً حرفياً.. ‏ ‏

بتاريخ 7/3/2007 جاء الى منزلي شابان من معمل ابن زهر أحدهما صديقي محمد الحسين في العمل والثاني زميل لي نادر مارديني وهو قريب أحد المديرين سعيد غنام وطلب مني نسخة من CD التصوير الذي تم فيه تصوير مخالفات المعمل من سوء التخزين ورفضت الموضوع حيث تم اعطائي ميزات لكي انفي الموضوع ومن اهم الميزات: ‏

1 ـ طلب اي مبلغ اريده. ‏

2 ـ عودتي الى العمل وبزيادة راتبي وبأي مكان وظيفي اريد ‏

وفي اليوم نفسه والتاريخ تم تحديد موعد لي بوساطة الدكتورة رجوه جبيلي لمقابلة معاونة وزيرة الصحة وقابلتها وشرحت لها ظروف المخالفات في المعمل مع إظهار الثبوتيات واستقبلتني بكل ترحيب واستمعت لي. ‏

وصلت الاجابات في مساء يوم 10/6/2007 وكنا نتمنى ألا تكون مقتضبة وان تكون لكل الأسئلة وليس لبعضها؟ ومع هذا نتركها كماهي: ‏

1 ـ إن ماورد من ادعاءات لا يتعدى نطاق الكيدية لا سيما أنها قدمت من قبل بعض العمال الذين تم الاستغناء عن عملهم وهم غير مؤهلين بالحكم على الأمور الفنية إضافة الى أن رؤيتهم للأمور تكون من زاوية ضيقة تنحصر في حدود العمل المكلفين به والذي هو جزء من كل. وتالياً فإنهم قاموا بتبني تصورات معينة وبنوا عليها استنتاجات خاطئة. ‏

2 ـ إضافة الى الاجراءات الصارمة التي نتبعها لتطبيق شروط التصنيع الجيد والنظم العالمية المتبعة في صناعة الدواء فإن الأجهزة الرقابية المختصة في وزارة الصحة تقوم بزيارات تفتيشية ودورية الى مصانع الدواء بهدف التأكد من التزامها بشروط التصنيع الجيد وتحديد الانحرافات ومساعدة تلك المصانع على تجاوزها وبالتالي فإن وزارة الصحة هي الجهة المخولة بتقييم أداء المعمل ومدى التزامه بقرارات الوزارة إضافة الى حرصها على القيام بإجراءات الرقابة الدوائية على المستحضرات الدوائية بشكل دوري للتأكد من جودتها وسلامتها للمواطن وكانت آخر زيارة تفتيشية بتاريخ 5/6/2007. ‏

3 ـ تتمتع ابن زهر بمصداقية عالية وهذا ماجعل شركات أجنبية متعددة الجنسيات تمنحها حق الامتياز لتصنيع مستحضراتها، ويقوم خبراء من هذه الشركات في نطاق الرقابة والتصنيع بزيارات تفتيشية ودورية للتأكد من دقة تطبيق الإجراءات المعتمدة من قبلها ولم تشر تقارير هذه الزيارات الى وجود انحرافات في تلك الإجراءات وكان آخرها لشركة سانوفي ـ افنتيس وهي من الشركات المتعددة الجنسية بتاريخ شباط 2007. ‏

4 ـ إن للأدوية المعدة للتناول عن طريق الفم «شرابات، معلقات أو حبوب» مواصفات محددة صادرة عن وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية ومعتمدة من دساتير الأدوية العالمية تشير صراحة إلى أن يكون الشراب خالياً حتماً من الجراثيم الممرضة ولكنها لا تفترض أن يكون الشراب عقيماً «أي خالياً من الجراثيم» وتالياً تحدد عدد الجراثيم «غير الممرضة» المسموح بوجودها ولذلك يجب ألا يحتوي أي شراب تعداداً يفوق التعداد المسموح به. ‏

ويتم حجر هذه المستحضرات بعد إنتاجها في منطقة حجر خاصة ريثما تقوم مخابر الشركة بإتمام كل الفحوصات التي تثبت تطابقها مع المواصفات المطلوبة وفي حال أثبتت هذه الفحوصات مطابقتها لتلك المواصفات يتم تحريرها وتسويقها. ‏

ولا ينتهي الأمر بفحوصات تحرير المستحضر إنما تتم متابعتها من قبل الرقابة الدوائية الذاتية بإجراء تحاليل بشكل دوري طوال فترة صلاحيتها المعلنة وفي حال حدوث أي تغير في المحتوى الجرثومي أو المواصفات الأخرى يتم سحبها من السوق بمبادرة من شركتنا وفق إجراءات معتمدة. ‏

ومن هنا فإن التساؤلات المقدمة تحتوي متناقضات كثيرة فهي تورد نقاطاً تشير الى أنها مخالفات وهي في حقيقة الأمر عكس ذلك تدل على التزام ابن زهر بإنتاج مستحضرات بجودة عالية وحرصها على التأكد من استمرار جودة هذه المستحضرات خلال فترة صلاحيتها ونوضحها فيما يلي: ‏

إن ما ورد حول قيام ابن زهر بأخذ زمام المبادرة بسحب بعض التحضيرات من مستحضر مالوكس ومالوكس بلس من الأسواق فهي نقطة تشير الى حرص ابن زهر على سلامة مستحضراتها وبالتالي على سلامة المرضى وقد تم هذا عندما لوحظت نتائج التحاليل الروتينية لنماذج من هذه المستحضرات أنها أصبحت مخالفة للمواصفات ولذلك اتخذ قرار بسحبها من السوق المحلية وهذا الإجراء هو لمصلحة ابن زهر وليس ضدها وهو إجراء تتبعه عادة شركات الأدوية الرصينة محلياً وعالمياً. ‏

ہ إن ما أشير حول مستحضر انفاكون التحضيرتين 110719 و11020 عار عن الصحة بعد أن تم التحقيق في هذا الأمر من قبل الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش وأكد ذلك في تقرير لها في الشهر الرابع 2007. ‏

ہ السياسات المتبعة في ابن زهر والمتطابقة مع أنظمة الجودة العالمية تقتضي: في حال وجود تحضيرات تظهر نتيجة التحاليل المخبرية والجرثومية قبل تحريرها بأنها مخالفة للمواصفات تتخذ إدارة الشركة قراراً بإتلاف المحتويات الدوائية وإعادة استثمار الزجاج بعد غسله وتعقيمه وفق شروط التصنيع الجيد للدواء وهذا الإجراء متبع في كل الصناعات الدوائية على مستوى الوطن والعالم وتالياً فإن ما ورد حول غسيل الزجاجات بعد تفريغها إنما هو دليل آخر على أن ابن زهر حريصة على مواصفات دوائها وهي لا تتوانى عن إتلاف أي تحضيرة غير مطابقة للمواصفات وهذا ما يؤكد مصداقية ابن زهر من جهة وينفي من جهة أخرى ما ورد من خلال الادعاءات المقدمة إليها. ‏

5 ـ أما بقية ما ورد من الادعاءات المسلمة إلينا فإنها غير صحيحة. ‏

وحتى لا نبخس الاخرين حقوقهم كان لابد من معرفة رأي وزارة الصحة خاصة ان الفنيين والعمال في معمل ابن زهر اشاروا إلى انهم قدموا وثائق وادلة لوزارة الصحة ولكن الامر ذهب أدراج الرياح.. ‏

وعند سؤال الجهات المعنية في وزارة الصحة عما يجري في معمل ابن زهر وادعاء بعض الفنيين فيه بانهم قدموا وثائق وعينات للوزارة «المديرية المختصة» ولكن دون جدوى كان الجواب بالايجاب وبأن الوزارة «مديرية الرقابة وبناء على عدة شكاوى على معمل ابن زهر للادوية قامت بجولات مفاجئة ومستمرة ولكن الامور لاتزال قيد التحقيق واستكمال الاجراءات اللازمة. ‏

لهذه الاسباب وفي يوم الجمعة 15/6/2007 حضر احد الشاكين مع والده وافراد من عائلته وبعض المديرين في معمل ابن زهر وقال أنسحب لهذه الاسباب. ‏

ومقدمه العامل محمد عمر بلان من شركة ابن زهر للصناعات الدوائية نحيطكم علماً بأنني لا أرغب بنشر ما قدم إليكم من معلومات حول الصناعة الدوائية للأسباب التالية: ‏

1 ـ ان هذه الشركة يعمل فيها بحدود ثلاثمئة عامل وكلهم اصحاب عائلات يحتاجون الى رغيف الخبز والحياة صعبة. ‏

2 ـ معاقبة الجهاز الإداري في المعمل من قبل مجلس الإدارة لأنه لا يحمل شهادات تربية مهنية. ‏

3 ـ نحن ابناء الطبقة الكادحة لا نريد قطع الأرزاق ونحن دخلاء الى مكتب جريدتكم التي تحمل معاني كثيرة والعفو عند المقدرة وليس بيدنا عصا سحرية لإصلاح المجتمع وكما قال السيد الرئيس الدكتور بشار الأسد قائدة المسيرة والشعب عشتم وعاش الوطن. ‏

نقلنا بأمانة ومسؤولية وجهة نظر الفنيين والعمال «الشاكين» في معمل ابن زهر كما هي.. وكذلك وجهة نظر ادارة المعمل حرفياً.. ووجهة نظر وزارة الصحة ونترك للجهات المعنية الرقابية والتنفيذية التحقق من ذلك مع الاشارة الى اننا نحتفظ بكل الوثائق وعينات من الدواء المسحوب واللصاقات وادوية البانادول المصنعة محلياً والداخلة الى القطر على انها اجنبية والـ«CD» الذي يبين بالصور العادية وصور الفيديو كل عمليات التصينع والتخزين وغيرها لتقديمها اذا طلبت للجهات المعنية.


عارف العلي
المصدر: جريدة تشرين
____
صورة العضو
Dr Rabie
مشرف عام
مشرف عام
 
مشاركات: 858
اشترك في: الأحد ديسمبر 05, 2004 3:05 am

العودة إلى أخبار بلدنا الحبيب سوريا.

المتواجدون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 5 زائر/زوار

cron