• اخر المشاركات

شهر النكبة المالية للمواطن السوري

أخبار شاملة , استثمار , قرارات جديدة ...

المشرفون: Dr Rabie, ali

شهر النكبة المالية للمواطن السوري

مشاركةبواسطة الركن الحر في الثلاثاء سبتمبر 04, 2007 10:54 am

المتفحص لأسواق دمشق هذه الايام ينتابه الذهول وهو يراقب معمعة اقبال المواطنين على كل شيء وفي مقدمته الطعام .

ومقتنيات المونة من رز وبرغل وعدس وسمنة وزيت ومربيات وحمص وفول وما الى ذلك من مكونات المائدة الرمضانية... اما لماذا هذا الاقبال؟! جولتنا الميدانية تجيب عليه: تابعوا معنا ‏

ام حسن ـ عبلة خالد قالت: ماذا أقول فهل مايجري يصدق... والله كأنه خيال... كل شيء طار ثمنه... كنا زمان... الله يرحم ايام زمان المادة كانت ترتفع قبل خمس سنوات ليرة او ليرتين أما اليوم والحمد لله تغيب الشمس على سعر وتشرق الشمس على سعر آخر... وياريت ينتهي الامر عند ذلك فالمادة الواحدة ارتفع سعرها500% فهل هذا معقول واين الرقابة ممايجري؟ ‏

وفيق عباس /مدرس... قال... انني اتسوق هذه الايام وقبل حلول شهر رمضان لكل ما أريد لان اسواقنا والحمد لله من دون مناسبة ترفع اسعارها بالساعة اكثر من مرة وكأنها اسواق ذهب فكيف الحال عند اقتراب شهر رمضان... لذا اتيت الى السوق لاشتري حاجياتي... ولكن لايجبر على المر الا الامر منه... واضاف : اقسم ان مايجري في اسواقنا مثل افلام الخيال العلمي او مايسمى بتجاور الزمن... فهل من المعقول ان يرتفع كل شيء عشرة اضعاف بأقل من سنة بينما الراتب يراوح في مكانه... البندورة ارتفعت... وكذلك الرز والسكر... والشاي.. والمربيات. ‏

رامي عبد القادر ـ محام قال: انا استغرب هل من المعقول ان تلغى وزارة التموين... على الرغم من كل الملاحظات على عمل التموين ايام زمان ولكن شهادة لله ان الامور كانت افضل بكثير مما عليها الآن... واضاف قائلا:ً يارجل... الجميع يصرخ والصحف تكتب والجهات المعنية تحذر وتنذر بالمحاسبة وعدم نيتها رفع الاسعار ولكن الحقيقة غير ذلك. ‏

ابو عبدو صاحب محل قال: بالنسبة للتفاوت السعري مابين البضائع المعروضة على الارصفة وداخل المحلات رغم اشتراك الطرفين في عرض الكثير من البضائع الرديئة فهذا يعود الى الالتزامات المفروضة على صاحب المحل النظامي من ضرائب واجور عمال وماشابه ذلك، فتكلفة المادة المعروضة على الرصيف اقل بكثير من الموجود في واجهات المحلات ومع ذلك فإن البضائع الرديئة في المحال تستدعي التدقيق والمعالجة واجراء مايلزم اصولاً.. وانا لا أنكر ان البضاعة ذاتها الموجودة على الارصفة هي ذاتها في المحلات... بل هناك تفاوت بين دكان وآخر بين الدكان والسوبر ماركت... واضاف.. انه للاسف اذا جاءت الرقابة فلايمكن ان تترك شيئاً.والمؤسف انهم يخالفون و يأخذون المعلوم... سواء كانت هناك تجاوزات او لم تكن، سواء بعنا بأمانة او لم نبع. ‏

ابو صالح ـ خلدون ابو حمود... بائع نصف جملة قال.. الحقيقة ان من يتحكم بالاسعار من خلال خبرتي ومعرفتي هم التجار فهم يتحكمون بالبيع والشراء وتوفر المادة وفقدانها بل واكثر من ذلك فهم قادرون ان يعيدوا شراء المادة أكثر من عشر مرات اي تباع وتشترى من قبلهم قلنا وكيف.. قال مثلاً اشترينا حليب النيدو بـ/ 225/ للكيلو الواحد... وعادوا واشتروه بـ /235/ من المحلات ليباع بـ( 275/ وهكذا تجري صفقات البيع بحجة انها مصدرة الى الدول العربية المجاورة او مهربة او انها سوق تفقد من الاسواق. ‏

الحاج محمد خادم الجامع ـ تاجر قال: قد يكون الحق على بعض التجار..سواء تجار الجملة او نصف الجملة... واعترف ان من يدفع الثمن هم البسطاء من الفقراء... ولكن ليس كل الحق على التجار ..فالمادة التي تتوفر بكثرة لايمكن ان يرتفع سعرها واذا ارتفع فيكون بسيطاً ولكن السبب هو التصدير النظامي والتهريب هما السبب الحقيقي وراء رفع الاسعار واذا اردتم الوقوف على الحقيقة اذهبوا الى منافذ الحدود العراقية والى الخليج... والتجار هم جزء بسيط من المشكلة وليس كلها كما يدعي البعض.. ‏

في ضوء هذه الموجة من الغلاء الخانق فإن الموظف( المواطن) يضطر ملزما لتخصيص كامل راتبه لتأمين بعض الاطعمة وليس كلها فكيف الحال اذا كانت اسرته كبيرة.. ونتساءل: كيف يسمح او يتاح للتاجر بان يزيد في تسعيرته لسلعة دون اية ضوابط رادعة.. وهل هناك حل للخروج من هذه الاشكالية بعد عملية تحرير الاسعار الابتكثيف المراقبة والمحاسبة ومنع التصدير والتهريب وزيادة الاجور وتحسين المستوى المعيشي للمواطنين. ‏

المادة سعرها الذي كان وما أصبح ‏

زيت صويا(تنكة) 760ل.س 1000ل.س ‏

البيض(صحن) 90 150 ل.س ‏

الشاي(كغ) 220 300 ل.س ‏

اونا (لتر) 75 90ل.س ‏

عدس (كغ) 35 50 ‏

تنكة سمنة الخير 860 1200 ‏

حليب نيدو (كغ) 225 300 ‏

طحين (كغ) 20 30 ‏

معكرونة(كغ) 25 35 ‏

فول( كغ) 35 70 ‏

حمص(كغ) 35 70 ‏

فلفل ( كغ) 140 250 ‏

كمون(كغ) 90 200 ‏

حمص كيمون(كغ) 40 75 ‏

الرز(كغ) 30 60 ‏

السكر(كغ) 30 40 ‏

الثوم( كغ) 30 200 ‏

البصل ( كغ) 5 35 ‏

الفاصولياء(كغ) 20 70 ‏

البندورة(كغ) 10 20 ‏

الكوسا( كغ) 15 35 ‏

الباذنجان(كغ) 15 30 ‏

هذه بعض المواد التي استطعنا رصدها... ولكن هذا لايعني ان باقي المواد ثابتة بل اكثر تحليقاً. ‏



عارف العلي
المصدر: تشرين

الركن الحر يستقبل مشاركاتكم مباشرة دون اشتراك مسبق في المنتدى
تكلم و عبر عن رأيك و اهتماماتك دون حواجز .....
اضغط هنا للمشاركة

ملاحظة: إن ما ينشر في الركن الحر و المنتدى بشكل عام يعبر عن رأي صاحبه فقط و ليس بالضرورة رأي إدارة الموقع.
صورة العضو
الركن الحر
مشرف
مشرف
 
مشاركات: 624
اشترك في: الثلاثاء أغسطس 01, 2006 11:57 am

العودة إلى أخبار بلدنا الحبيب سوريا.

المتواجدون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 3 زائر/زوار