• اخر المشاركات

تكنولوجيا العصر... ابتكارات لا تخلو من الأضرار

مقالات, تحقيقات, أراء و شروحات.

المشرف: noooooooooooor

تكنولوجيا العصر... ابتكارات لا تخلو من الأضرار

مشاركةبواسطة نورس في الجمعة مايو 27, 2011 11:03 pm

تكنولوجيا العصر... ابتكارات لا تخلو من الأضرار

بالتأكيد لا يكاد يخلو بيت من بيوت العالم من جهاز كانت للتكنولوجيا الحديثة يداً في صنعه، وقد اصبح اعتماد الانسان عليها شبه تام ودخلت في كل المجالات الحيوية والحساسة والتي كانت فيما مضى حكراً على الانسان وحده كالمجال الطبي والعسكري والتربوي، بل وتفوق على الانسان نفسة في سرعة انجاز العمل والدقة واصبح المميز لعصر التطور الذي تشهده البشرية والدليل على الابداع.

وبرغم ما للتكنولوجيا من محاسن وفوائد عظيمة لاتكاد تحصي، بنفس الوقت لها من المضار الشي الكثير، وقد لايستطيع اي شخص في حصر جميع الاضرار والسلبيات التي يمكن ان تنتج من التكنولوجيا ولكن يمكن اجمالها في امور تتعلق بالفايروسات الخبيثة التي ينشرها قراصنة المعلومات في بعض الاجهزة كالكومبيوترات والهواتف الذكية وتستهدف بعض التطبيقات لغرض سرقة الاموال او المعلومات وكذلك انتشار البطالة بسبب الاعتماد على المكننة الحديثة والاضرار البيئة التي سببتها بعض الصناعات الثقيلة وغيرها الكثير الذي ارهق كاهل الانسان والطبيعة على حد سواء الى جانب ماوفرته من رفاهية وحياة متقدمة.

تليفزيون يتعرف على مشاهديه

فقد أصبح التليفزيون الآن هو الذي يراقب المشاهد الجالس أمامه في غرفة المعيشة، وتأمل شركة توشيبا اليابانية للإليكترونيات من خلال جهازي تليفزيون (يو.إل 863" و"إس.إل 833) أن تجعل من السهل بالنسبة للمستخدم أن يشاهد برامجه المفضلة في الوقت الذي يريده دون أي عناء، وتم تزويد التليفزيونات الجديدة بكاميرا مدمجة يمكنها التعرف على أربعة مستخدمين بحيث يقوم التليفزيون تلقائيا بضبط الاعدادات التي يفضلها كل منهم من حيث مستوى الصوت ودرجة الإضاءة بل وعرض قائمة القنوات التي يحبذها كل مستخدم منهم، ويتوافر التليفزيزن "يو.إل 863" بأحجام 32 و27 و42 و46 بوصة ومن المقرر أن يطرح في الأسواق في الربع الثاني من عام 2011 وسوف يتراوح سعره ما بين 899 و1349 يورو. بحسب وكالة الانباء الالمانية.

أما الطراز الثاني وهو "إس إل 833" فيتوافر بنفس الأحجام أيضا وسوف يطرح للبيع الشهر المقبل بسعر يتراوح ما بين 799 و1249 يورو.أما إذا كنت فاحش الثراء ، فمن الممكن أن تشتري الجهاز "55 إل زد 1" الذي يبلغ حجمه 55 بوصة ويعمل بتكنولوجيا الرؤية المجسمة، ويصل سعر هذا الجهاز إلى 4999 يورو، وتقول الشركة إن هذا الجهاز يمكنه أيضا التعرف على هوية مشاهده ، كما أنه مجهز بمعالج "سيفو إينجين" الذي يمكنه تحويل الصورة ثنائية الأبعاد إلى صورة مجسمة ثلاثية الأبعاد، وزودت شركة توشيبا التليفزيون العملاق أيضا بخاصية تسجيل الفيديو على وحدة ذاكرة مدمجة سعة 500 جيجابايت فضلا عن تكنولوجيا عرض خاصة يمكنها التحكم في درجة الإضاءة في كل جزء من أجزاء الشاشة بشكل منفصل.

هاتف ورقي جديد

بدورهم توصل باحثون كنديون إلى اختراع نموذج لهاتف ذكي يتسم بالمرونة ومصنوع من ورق إلكتروني، وبإمكان الهاتف الورقي الجديد أن يقوم بجميع المهام التي تقوم بها عادة أجهزة الهاتف الذكية مثل إجراء المكالمات وتلقيها وإرسال الرسائل وتشغيل مقاطع موسيقية وعرض الكتب الإلكترونية، ويقوم الجهاز الجديد بمهام مختلفة ويعرض خصائص متنوعة عند طيه أو ثنيه على جانبيه، وقال الدكتور رويل فيرتجال الذي اخترع الجهاز الجديد، "كل شيء سيبدو مثل هذا النموذج التجريبي في غضون خمس سنوات"، ويضيف فيرتجال في بيان "سيكون الجهاز الجديد على هيئة ورقة تفاعلية صغيرة، يمكن للمستخدم أن يتفاعل معها من خلال طيها على شكل هاتف محمول أو الضغط على جانبها لقلب الصفحات أو الكتابة عليها باستخدام قلم"، وتوقع الدكتور فيرتجال أن يؤدي الاستخدام الواسع لنماذج أكبر من الجهاز الجديد تحويل فكرة المكتب الذي يخلو من الأوراق إلى حقيقة ملموسة.وتوصل الباحثون إلى اختراع هذا الجهاز بفضل تعاون بين باحثين من جامعة كوينز وجامعة ولاية أريزون، وصنع الجهاز الجديد باستخدام تكنولوجيا الحبر الإلكتروني المستخدمة في جهاز كندل للقراءة الإلكترونية، واخترع الباحثون هذا النموذج التجريبي لاستكشاف مدى سهولة استخدام تقنية الطي والثني للتحكم في الهاتف الورقي، والنموذج التجريبي مربوط بكمبيوتر محمول، وتم عرض نموذج الهاتف الورقي في 10 مايو/أيار الحالي خلال مؤتمر صحفي في مدينة فنكوفر غربي كند، ويخطط الباحثون لعرض جهاز جديد آخر في نفس المؤتمر أطلقوا عليه اسم "سنابليت" وهو قادر على القيام بمهام متنوعة حسب طريقة حمله وطيه..

سوني وقراصنة بلاي ستيشن

من جهتها قالت شركة سوني، في رسالة إلى عملائها، إن أحد مهاجمي الشبكات "هاكرز،" تمكن من الحصول على معلومات شخصية لأصحاب أجهزة "بلاي ستيشن،" وحسابات المشتركين في خدمة "كريوسيتي"، وأضافت الشركة أن التحقيقات التي أجرتها مؤخراً كشفت أن "شخصا غير مصرح له" حصل على أسماء المستخدمين وعناوين المنازل، وعناوين البريد الإلكتروني، وتواريخ الميلاد وكلمات السر"، وأدى الهجوم أيضا إلى شل شبكة "سوني بلاي ستيشن،" التي فيها نحو 70 مليون مشترك، وتعطلها منذ 20 أبريل/نيسان الماضي، وقالت الشركة في بيان "بينما لا يوجد دليل في هذا الوقت على سرقة بيانات بطاقات الائتمان، فلا يمكننا استبعاد هذا الاحتمال،" مضيفة "القراصنة ربما حصلوا على أرقام بطاقات الائتمان وتواريخ انتهاء صلاحياتها، وعناوين أصحابه، ولكن ليس رموز أمنها"، ووقع الهجوم بين 17 و19 أبريل/نيسان. بحسب السي ان ان.

أساليب قرصنة معلوماتية

في سياق متصل ومع الفورة الإعلامية التي رافقت إعلان مقتل زعيم تنظيم "القاعدة" أسامة بن لادن، كان لا بد للقراصنة أن يستغلوا كالمعتاد الأحداث الكونية و فضول الناس و تعطشهم للأخبار لبعثرة الفيروسات و البرامج الخبيثة و نشر البريد الالكتروني غير المرغوب فيه، مع انتشار خبر مقتل أسامة بن لادن بدأ قراصنة المعلوماتية نشاطاتهم بداية مع ما يعرف بتقنية ( (SEOأي وهي تقنية لوضع روابط ملوثة على رأس لائحة نتائج البحث عن الصور و تحديدا في محرك البحث "غوغل"، فعند النقر على تلك الروابط الملوثة في محرك البحث الذي لم يتسنى له "فلترة" النتائج، فإن المستخدم يوجه إلى موقع مفخخ بما يعرف بال Rogueware أي برامج مكافحة الفيروسات المزيفة، وعند وصول المستخدم لهذا الموقع المفخخ ، يوهم بأن لديه فيروس أو مقطع برمجي خبيث وأن البرنامج المزيف الذي يقترحه الموقع سيخلصه من هذا التلوث، ويطلب من المستخدم تحميل برنامج اسمه «Best antivirus 2011» ومن ثم يجبره على دفع المال لشراء هذا البرنامج الاحتيالي، وفي الواقع فإن هذا البرنامج هو برنامج خبيث يثبت نفسه في جهاز الكمبيوتر ويعمل كأحصنة طروادة، وكُشف أيضا عن أسلوب إحتيال أخر، وهذه المرة على موقع أسباني يقترح على المستخدم صور وفيديو جثة بن لادن بالإضافة إلى مقالات ومعلومات عن العملية العسكرية الأمريكية، وفي أسفل الصفحة رسالة مع نافذة لقارئ ملفات الفيديو من نسق فلاش يطلب من المستخدم تحميل إضافة لتحديث القارئ ليتمكن من مشاهدة الفيلم غير أن هذه الإضافة هي كناية عن برنامج جاسوس إعلان قابل للتنفيذ يعرف باسم .(Hotbar)

ولم يمض ساعات على إعلان مقتل بن لادن حتى انتشرت الرسائل المتطفلة و الروابط المتطفلة على مواقع التواصل الاجتماعي وفي علب البريد الالكتروني، وهي روابط تنقل المستخدم عند النقر عليها إلى مواقع مفخخة ببرامج خبيثة و ببرامج متطفلة جاسوسة، هذا ويتوقع خبراء شركة سيمانتك المتخصصة بمكافحة الفيروسات وأمن الشبكة موجة عارمة من البريد الالكتروني غير المرغوب فيه سيتجاوز المائة مليون رسالة كلها معنونة، "مقتل بن لادن"، وفي هذا الإطار تنصح شركة سوفوس، المتخصصة بمكافحة الفيروسات وبأمن شبكة المعلومات، المستخدمين بعدم النقر الأعمى على الروابط والوصلات في الرسائل الالكترونية المتطفلة أو على الروابط المتطفلة المنشورة على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي أو الروابط التي يحصل عليها المستخدم من خلال نتائج محرك البحث من دون التأكد من مصدر الرابط و من دون قراءة وثيقة التأكد من خلو الموقع من أي تهديدات والتي تستخدمها معظم محركات البحث عند "فلترة" نتائج البحث، وبالتالي نصحت شركة سوفوس المستخدمين بعدم الموافقة على أي مسح" أمني " لجهاز الكمبيوتر، مقترح من مواقع مجهولة أو غير موثوق بها بعد وصول المستخدم إليها من دون إرادته، وبالتالي عدم تحميل الإضافات Plug in)) لقارئ الملفات من مواقع مشبوهة، وأخيرا التنبه إلى ضرورة التحديث الدائم لبرنامج مكافحة الفيروسات وبرنامج الجدار الناري وأيضا برامج مكافحة البرامج المتطفلة الجاسوسة في جهاز الكمبيوتر. بحسب السي ان ان.

من جهتها انتقلت حركة طالبان الأفغانية من الاعتماد على موقع "فيس بوك" بشكل كامل إلى موقع "تويتر" من أجل نشر رسائلها إلى العالم عن طريق شبكة الإنترنت، ويقول ويليام ماكانتس هو محلل في مركز الدراسات الاستراتيجية في الولايات المتحدة إن تلك الجماعات لا تلجأ كثيراً لمواقع مثل فيسبوك أو تويتر لإن من السهل إغلاق الحسابات الشخصية على تلك المواقع، إذ يكفى أن ترفع مجموعة من المشتركين راية التحذير من صفحة بعينها حتى يتم إغلاقه، ومع ذلك فإن تلك الجماعات تجد راحة كبيرة في استخدام منابر الحوار والمناقشة وهو ما دأبت عليه اعتباراً من عام 2005، كما أن هناك سيل من رسائل الكراهية والتحريض والعنف على الانترنت، وعلى رأسهم جماعات التفوق الأبيض، والجماعات العنصرية مثل "كو كلوكس كلان" في الولايات المتحدة والجماعات المعادية للإسلام وللسامية، وطبقاً لإحصائية نشرها مركز سيمون ويزنتال الامريكي، هناك زيادة نسبتها 20 في المائة في البلاغات عن رسائل على الانترنت من جماعات تحض على العنف والكراهية ونبذ الأجانب وغير ذلك من صور عدم التسامح، وفي الماضي كانت جماعات مسلحة مثل حركة "فارك" الكولومبية مواقع رسمية وبعدة لغات، ولكن تلك المواقع أغلقت الآن، ومع ذلك فإن جماعة "فارك" وغيرها من الجماعات ذات التوجهات المماثلة، وجدت طريقا تلتف منه حول الإغلاق وهو استخدام وكالة أنباء تبث على الانترنت، وهي وكالة "أنكول" لتكون منبراً تبث منه رسالتها.وعلى موقع تويتر أيضا يمكن أن تكون هناك جماعات مثل "فارك" ولكن ليس كمنظمات، بل حسابات فردية، وما أن يتم التواصل مع صاحب الحساب فإنه سرعان ما يكشف عن أنه يمثل منظمة أو حركة معينة، كما أن تويتر هو الأقوى غير أن شعبية وانتشار موقع تويتر وسهولة الوصول إليه واستخدامه حتى عبر الهواتف المحمولة تجعله جذاباً لكثير من المنظمات والجماعات المتشددة.

غوغل أقوى شركة إعلانات في العالم

غوغل هي شركة إعلانات في نهاية المطاف، رغم أن الكثيرين يرون أن غوغل هي شركة محرك البحث الشهير وأن البحث هو صميم عملها، لكن الحقيقة أبعد من ذلك بكثير فالبحث هو وسيلة والغاية هو الإعلانات، فإذا لم تظهر شركتك أو حتى اسمك في غوغل فأنت غير موجود وكذلك حال منتجات شركتك، وميزة البحث القوي في الإنترنت والذي تقدمه غوغل ليس لسواد العيون فقط بل للإعلانات، فهاهي الشركة تستعد لدفع نصف مليار دولار تسوية لوزارة العدل الأمريكية بسبب الإعلانات تلك، وصرحت غوغل أنها تستعد لحسم 500 مليون دولار من أرباحها لتلك التسوية التي تدفعها نتيجة إساءة استخدام إعلانات غوغل من قبل شركات الإعلان (ولا يوجد تفاصيل عن دور غوغل ذاتها في الموضوع الذي تبدو فيه الشركة تدفع غرامة عن انتهاكات قانونية ارتكبها المعلنون) مما خفض أرباحها للربع الأول من هذا العام بمعدل 22% ولا يعد ذلك أمرا هاما فهو يعادل أرباح ثلاثة أسابيع للشركة بالاستناد إلى إجمالي أرباح الربع الأول من العام الحالي، ووفقا لمصادر عديدة فإن صميم عمل غوغل هو الإعلانات حيث تظل نسبة 97% من أرباح الشركة تأتي من الإعلانات.

من جانب آخر، تلفت شركة غوغل انتباه وزارة العدل الأمريكية فضلا عن دول عديدة أخرى بدأت تتململ من احتكار غوغل لسوق البحث عبر الإنترنت وطريقة تحكمها بنتائج البحث التي تثار شكوك في أنها تحابي المعلنين لدى الشركة، وكانت الشركة قد وافقت على شروط وزارة العدل الأمريكي عند محاولتها الاستحواذ على شركة إي تي أي التي ستسمح لها باحتكار البحث عن أرخص رحلات الطيران كي لا تنفرد أيضا باحتكار سوق تذاكر الطيران على الإنترنت، وها هي شركة غوغل، مثلما هو حال معظم شركات التقنية تبدأ كشركة صغيرة تستحق الإعجاب لتطويرها الذكي لخدمات متقدمة سرعان ما تكتسح السوق ولا تقوام احتكاره، كما هو حال مايكروسوفت، وحاليا شركة ابل التي تنافس غوغل في اسواق أخرى ترتبط بالإعلانات أيض، أما نتائج البحث ودقتها فهو أمر في عالم الغيب، من جهة اخرى اقر مسؤول في شركة فيسبوك بتوكيل شركة علاقات عامة أمريكية لنشر أخبار سلبية تسيء لسمعة شركة غوغل بالاستناد لادعات واهية حول انتهاك الخصوصية في خدمات غوغل مثل خدمة تلاقي اجتماعي اسمها سوشل سيركل Social Circle.كانت صحيفة يو إس إي تودي قد نشرت أول خبر عن تورط شركة علاقات عامة بهذه الحملة وهي شركة بورسن مارستيل (burson marsteller) والتي أغرت صحفيين بنشر تلك الأخبار لكن أحدهم كشف ذلك وهو مدون اسمه كريستوفر سوغويان، قام المدون بكشف مراسلات الشركة معه لفضح خطتها تلك، كما اعترفت شركة العلاقات العامة أنها قامت بذلك منتهكة صلاحيات عملها وسياسة التعامل مع طلبات الزبائن كما أشارت بأنها لم تعد تعمل لصالح فيسبوك وفقا لصحيفة يو إس إي توداي، المثير في الأمر أن فيسبوك هي أكثر خدمات الانترنت انتهاكا للخصوصية بحسب شركة سيمانتيك التي كشفت مؤخرا أن فيسبوك يقدم كل المعلومات الخاصة بالمشتركين لديه لشركات التطبيقات والمعلنين

اخبار منوعة

فمن جهتها تدرس "سامسونج الكترونيكس"، أكبر منتج في العالم لرقائق ذاكرة الكمبيوتر، اقامة خطوط جديدة لانتاج اشباه الموصلات جنوبي العاصمة الكورية الجنوبية، سول، ونقلت وكالة أنباء "يونهاب" الكورية الجنوبية عن متحدث باسم سامسونج انه من المقرر ان توقع الشركة إتفاقية مبدئية مع حكومة محلية لبناء خطوط أشباه الموصلات بمدينة بيونجتايك، التي تبعد 70 كيلومترا جنوب سول، وقال المتحدث إنه لم يتم بعد تحديد حجم الإستثمار في المصنع الجديد، وموعد انطلاق التشغيل، والتفاصيل الأخرى، يشار الى ان سامسونج ضمن الشركات التي تحاول حكومة مدينة بيونجتايك جذبها إلى مجمعها الصناعي الذي تقوم ببنائه حاليا.وقد تأخر موعد إستكمال المجمع الصناعي لخمس سنوات أخرى، على الأقل، بدلا من ،2013 وفقا لمسئول بالحكومة المحلية، من ناحية أخرى، أكد تشوي جي سونج، كبير المديرين التنفيذيين ونائب رئيس سامسونج للإلكترونيات، أهمية برامج الهواتف المحمولة والكمبيوتر حيث ستشهد السنوات المقبلة نموا كبيرا في هذه الاجهزة وأيضا التليفزيونات الذكية المتصلة بشبكة الإنترنت." بحسب وكالة الانباء الالمانية.

الى ذلك قال باحثون في أمن الأجهزة الالكترونية إن فيروسا قويا استهدف هواتف ذكية في الصين تعمل بنظام تشغيل اندرويد الذي تنتجه جوجل وأنه قد يمثل أعقد فيروس يستهدف الهواتف منذ ظهورها وحتى اليوم، وتقدر شركة لوك آوت موبايل سيكيوريتي عدد الهواتف التي اصيبت بالفيروس الذي يسمى "جينيمي" بأنها تترواح من عشرات الآلاف إلى مئات الآلاف، وذكر باحثون ان الفيروس لم يشع حالة من الفوضى بعد وأنهم غير متأكدين من الهدف الذي يريد من أطلقه تحقيقه، وقال كيفين ماهافي مدير التكنولوجيا في لوك آوت "لم يتضح لنا غرضه، قد يكون اي شيء من شبكة اعلانات خبيثة الى محاولة لخلق بوتنت"، والبوتنت هو جيش من اجهزة الكمبيوتر الخاضعة لسيطرة آخرين يستهدفون من ورائها شن هجمات لغلق مواقع الكترونية او التحكم في خوادم رسائل الكترونية غير مرغوب فيه، ومع ذلك فإن ظهور الفيروس يشير الى المخاوف من ان قراصنة الانترنت يحولون تركيزهم من مهاجمة اجهزة الكمبيوتر الى استهداف اجهزة الهواتف المحمولة في ظل ارتفاع مبيعات الهواتف الذكية واعتماد المستخدمين بشكل متزايد على وضع بيانات مهمة على اجهزتهم المحمولة.

على صعيد اخر، صحيح أن مشغلات الموسيقى و"آي بود" وأجهزة الكترونية أخرى، أصبحت من الهدايا المحببة لنفوس الشباب، لكن البروفيسور بنديكت فولتس يتبني وجهة نظر انتقادية.يقول فولتس الذي يشغل منصب كبير أطباء قسم الانف والأذن والحنجرة بمركز الرعاية الصحية "إم زد جي" في باد ليبشبرنجه بألماني، "بالطبع لا أريد أن أحرم أحدا من الاستمتاع بجهاز آي بود أو أي جهاز آخر حديث، غير أنني أنصح بمنح الأذن قسطا منتظما من الراحة كي تتمكن من استعادة نشاطها" وقال أنه بامكانك حتى رفع الصوت، لكن ينبغي أن تستريح الأذن لبرهة، يقول فولتس" دائما هناك صخب مرتبط بأوقات الاستجمام، في كل مكان" يبدأ بمشغلات الموسيقى وينتهي بذلك الطنين المدوي لتلك الأبواق التي يستخدمها المشجعون في بطولة كأس العالم لكرة القدم."اليوم تجد اجهزة مرهقة للأذن في كل مكان، في السيارة تجد مشغلات الأقراص المدمجة، في المنزل تجد نظما صوتية مجسمة لأجهزة التلفاز وفي دور العرض، حتى المقاعد تهتز بسبب الضجيج، أصبحت أعتقد الآن أن الضوضاء الترفيهية أكثر خطرا من الضوضاء المرتبطة بموقع العمل، السمكري مثلا عليه حماية نفسه من الضوضاء جيدا، لأنه أصبح معروفا أن ارتفاع الصوت بشكل دائم لمعدلات أعلى من 85 ديسبل¬مقياس مستوى الصوت¬أمر ضار، ويؤكد الطبيب "لكن في الأوقات التي يحظيفيها الناس بالمرح نادرا ما يكون هناك حدود، فقد يرتفع الصوت لأكثر من 100 درجة ديسبل لأن مشغل الموسيقى يكون متصلا بالأذن بشكل مباشر"؟، ويستطرد فولتس "في أسوأ الحالات، تجدهم يشغلون الموسيقى الصاخبة في الصباح الباكر، وبعد الظهر يضعون السماعات في آذانهم كي يمارسوا ألعاب الحاسب الآلي، وقبلها يشاهدون التلفاز ويرفعون الصوت، بعدها يذهبون لنوادي الديسكو، وبالاجمال، يعيش أولئك الشباب في النهاية لفترة تزيد على الثماني ساعات من الضوضاء التي من شأنها إيذاء أذانهم ، مما يعرضهم دائما لخطر الإصابة بدرجة من درجات ضعف السمع الذي يعاني منه كبار السن. بحسب وكالة الانباء الالمانية.

الكمبيوتر ما بين المزايا والعيوب

تتميز أجهزة الكمبيوتر المحمول بسهولة نقلها من مكان إلى آخر وبالتالي يمكن استخدامها في أي مكان، أما كمبيوتر سطح المكتب ، فعادة ما يكون أقوى في إمكانياته ويتيح وضع جلوس أفضل بالنسبة للمستخدم وإن كان يلزمه بالبقاء في مكان واحد، ولعل أفضل وسيلة للمفاضلة بين هذين النمطين من أجهزة الكمبيوتر هي تحديد احتياجات كل مستخدم، ويقول بيرند ريبل الذي يعمل بمنظمة "(تي.يو) في راينلاند" لتحديد معايير الجودة في ألمانيا "إذا كنت تنوي استخدام الكمبيوتر في أماكن متعددة، فمن المنطقي أن تشتري كمبيوتر محمول، ولكن إذا كنت تحتاج إلى مزيد من الامكانيات، وتقضي وقتا طويلا في نفس المكان، فإنك بحاجة إلى جهاز مكتبي، ومن أمثلة التطبيقات التي تحتاج إلى اجهزة كمبيوتر قوية برامج تحرير ملفات الفيديو وألعاب الفيديو ثلاثية الأبعاد، ومن القواعد المهمة التي ينبغي مراعاتها أيضا أن "أجهزة سطح المكتب عادة ما تكون أرخص سعرا مقارنة بالكمبيوترات المحمولة"، ويقول توماس كامينسكي من شركة إنتل لتصنيع رقائق الكمبيوتر إن المستخدم لابد أن يأخذ في اعتباره أيضا مسألة الراحة عند استخدام الكمبيوتر بمعنى أنه "إذا كان يريد أن يستخدم الكمبيوتر أثناء الجلوس على الأريكة في غرفة المعيشة على سبيل المثال، فمن الأجدر به أن يحصل على كمبيوتر محمول. بحسب وكالة الانباء الالمانية.

وفيما يتعلق بالأداء ، فهناك عناصر عديدة يتعين أخذها في الاعتبار مثل سعة القرص الصلب وحجم ذاكرة الوصول العشوائي وقوة بطاقة الجرافيك ، ويقول كامينسكي "صحيح أن المعالجات القوية تحقق كفاءة أعلى عند الاستخدام ، ولكن المسألة برمتها لا تتوقف على المعالجات فحسب"، وأوضح قائلا "إذا كنت ستكتفي بتصفح الانترنت واستخدام برامج معالجة النصوص ، فإنك لست بحاجة إلى كمبيوتر مجهز بمعالج سريع أو بإمكانيات فائقة، وإذا كنت تعتزم استخدام الكمبيوتر في معالجة ملفات الفيديو، فإن بحاجة إلى أكبر مساحة ممكنة من ذاكرة الوصول العشوائي وكذلك إلى سعة ضخمة على القرص الصلب، وعند البحث على جهاز كمبيوتر جديد، لابد من التأكد أنه يتيح وضع جلوس صحي وفق مواصفات علم الهندسة البشرية، ولا ينصح بشراء كمبيوتر صغير الحجم للغاية، ويقول كلاوس باش من مجلة "تشيب" المعنية بشئون الكمبيوتر "ليس من الممتع القيام بأعمالك اليومية على شاشة يقل حجمها عن 14 بوصة، وعند استخدام الكمبيوتر المحمول ، لا يكون بإمكان المستخدم سوى تحريك الشاشة للأمام أو الخلف لتغيير زاوية الرؤية ، أما الكمبيوتر المكتبي ، فمن الممكن أيضا تعديل ارتفاعه وتحريك لوحة المفاتيح والفارة إلى الوضع الذي يناسبك.
صورة

صورة
صورة العضو
نورس
مشرف
مشرف
 
مشاركات: 1778
اشترك في: الجمعة إبريل 14, 2006 1:01 am

العودة إلى بشكل عام

المتواجدون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: Google [Bot] و 8 زائر/زوار